الإستقبال / الشركاء

2015-01-08

مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة (DCAF) ينشر تقريرا جديدا حول ندوة، بعنوان "حوكمة القطاع الأمني في مصر :العلاقات المدنية العسكرية تحت المجهر"

مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة (DCAF) ينشر تقريرا جديدا حول ندوة، بعنوان

انعقدت خلال الفترة من 2 إلى 4 أفريل 2014، في مدينة مونترو (سويسرا)، ندوة دولية نظمها مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة، بهدف دراسة العلاقات بين القوات المسلحة والمواطنين في مصر.

 

وجمع مركز جنيف للرقابة الديمقراطية على القوات المسلحة خبراء دوليين متميّزين مختصّين في العلاقات المدنية العسكرية، من بينهم، أعضاء سابقون في القوات المسلحة والأمن، وجامعيون وسياسيون وممثلون عن وسائل الإعلام والمجتمع المدني. وبالإضافة إلى ذلك، وبهدف توفير أساس توافقي للنقاش، تم توجيه  دعوات للمشاركة، وسيتم نشر بعض البحوث المقدّمة قريبا. وخلال الندوة، بحث المشاركون الوضع الحالي للعلاقات المدنية العسكرية في مصر والتحديات  ذات الصلة.

 

وبعد لمحة حول الدور الرئيسي الذي لعبته القوات المسلحة المصرية في الحياة السياسية المصرية منذ أكثر من 60 عاما، اتجه المشاركين نحو تحليل، أكثر تفصيلا، لبعض النقاط الحاسمة.

 

ويمكن تحميل التقرير هنا

 

 

وقدم أمكن إنجاز هذا المشروع بفضل الدعم الماليّ للصندوق الاستئماني لشمال أفريقيا (TFNA التابع لمركز جنيف للمراقبة الديمقراطية على القوات المسلحة (DCAF).